الإهمال الطبي في المستشفيات .. طريق المواطن للعجز أو الموت
بوابة العاصمة
البث المباشر
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة بوابة العاصمة
الصفحة الرئيسية

آخر الأخبار

 

الإهمال الطبي في المستشفيات .. طريق المواطن للعجز أو الموت


اضيف بتاريخ : 10/01/2017 الساعة : 8:57:26

صورة أرشيفية
أحمد أبو زيد

أكد عدد من أعضاء مجلس النواب على ضرورة إجراء تعديلات في قانون الإهمال الطبي، بعد أن ظهر في الآونة الأخيرة ارتفاع كبير في حالات الإهمال في المستشفيات والمراكز الصحية، والذي تسبب في الأدواء بحياة العديد من المرضي بجانب حدوث حالات كثيرة من العجز الجزئي والكلي.


ومن جانبه قال الدكتور سامي المشد، إن قانون الاهمال الطبي لابد ان يفعل بشكل جيد حفاظًا علي حياة المريض، مشيرًا إلى أن حاله الاهمال الطبي وصلت لمعدلات غير مسبوقة في مصر وظهرت في الفترة الاخيرة بشكل مفاجئ للجميع.


وأضاف المشد، في تصريحات خاصة لـ "بوابة العاصمة، أن معظم قضايا الإهمال كشفتها أسر الضحايا، لافتًا الي انه ليس هناك فرق بين خطئ كبير وخطئ بسيط لأنها تودي بأضرار علي حياه المريض في جميع الاحوال.


وأشار عضو مجلس النواب، أن الاخطاء لا تقع بسبب المادة بنسبه للطبيب، مشيرًا الي ان حالات الاهمال الطبي ليس هناك فرق بين المستشفيات أو المراكز والعيادات الحكومية وبين غيرها من الخاصة والاستثمارية.


فيما أكد النائب عمر وطني، عضو مجلس النواب عن دائرة الشرابية والزاوية الحمراء، أن قانون الاهمال الطبي يحتاج الي تعديلات في المواد الخاص بمعاقبة الطبيب، موضحًا ان القانون لم يضع نسبة تعويض مرضية للمريض في حاله حدوث خطئ من الطبيب.

وأضاف وطني، أن الطبيب في الوقت الحال إذا اخطئ يكون أقصى تعويض من 500 إلى ألف جنية، مؤكدًا الي انه سيجعل هناك حاله من الاهمال من قبل الطبيب للمريض، بالإضافة الي ما قيمة التعويض في حاله وفاه مرضي نتيجة لإهمال الطبيب.

وشدد عضو مجلس النواب، على ضرورة محاسبة الطبيب المخطئ بأشد عقاب حتى يعي جيدًا انه مسئول عن هذه الارواح.


بينما قال النائب أحمد الفرشوطي، عضو لجنة الصحة بمجلس النواب، إن قانون الإهمال الطبي ليس يتضمن ما ينص على معاقبة الطبيب في حال امتناعه عن علاج المريض حيث يحق للطبيب رفض تقديم العناية والعلاج حتى لو طلبت منه فمن حقه الحصول على قسط من الراحة الفكرية والجسدية، مؤكدًا أن القانون لابد أن يتم إجراء عليه بعض التعديلات.


وأضاف الفرشوطي، في تصريحات خاصة لـ "بوابة العاصمة، اليوم الثلاثاء، ان معظم الاطباء يرددون عبارة "تردي الخدمة الصحية الناتجة عن ضعف الامكانيات والموارد المتاحة والغير المتوفرة في المستشفيات الحكومية"، مؤكدًا ان ملف الصحة في مصر به العديد من الازمات ويسعي البرلمان الحالي الي ازالتها في أسرع وقت.


وفي سياق ذاته قال النائب محمد الكومي، عضو مجلس النواب، ان الاهمال الطبي موجود من جانب الطبيب ولكن هناك عوامل اخري مثل مشكلة نقص موارد وامكانات، لافتًا الي ان ميزانية الصحة في الموازنة العامة للدولة لا تتعدي5%.

وأكد الكومي، أن عدم اهتمام الحكومات السابقة بقطاع الصحة هي المتسببة في سوء احوال الخدمة الطبية المقدمة للمريض، مؤكدًا انه سيكون هناك حلول للازمات الصحية في مصر، بجانب حرص الرئيس عبد الفتاح السيسي علي صحة المواطنين.


بينما قال النائب أحمد الطحاوي، عضو لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب، إن قانون الإهمال الطبي موجود بالفعل ويتم محاسبة الأطباء في النقابة والنيابة العامة على درجة إهمال الطبيب مع المريض.


وأضاف الطحاوي، القانون لا يحتاج إلى إجراء إلى تعديلات عليه، مؤكدًا أن القانون نافذ وفعال ولكن من خلال شكوى من أهل المريض في النقابة أو النيابة العامة.

الإهمال الطبي مستشفيات طريق الصحة البرلمان أهم الأخبار بوابة العاصمة

  أهم الأخبار  

كلوب يثني على صلاح: نحن متحمسون له

أبو السعد وسعيد والمراغي يحسمون انتخابات البورصة

الرئاسة التركية: نعمل على وجود قوات أردنية وأمريكية في درعا

الخير جاى وكل سنة وأنتم طيبين

صحفي بالجزيرة يكشف تورط القناة في دعم الإرهاب

فرض الزكاة ودخول قطز دمشق..أهم الأحداث في 27 رمضان

 عدد المشاهدات: 223

 تعليقات الفيس بوك

 


د.محمد سليمان






   

  اجتماعيات وسياسة  

ads