شبح حرب أكتوبر لـ«بوابة العاصمة»: عدم الضمير وراء انتشار الفساد.. و«عبد الناصر» قدوتي
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة بوابة العاصمة
الصفحة الرئيسية

آخر الأخبار

 
   حوارات  

شبح حرب أكتوبر لـ«بوابة العاصمة»: عدم الضمير وراء انتشار الفساد.. و«عبد الناصر» قدوتي


اضيف بتاريخ : 04/10/2017 الساعة : 5:04:26

معتز الشرقاوي
هاجر مختار

أُدين بحياتي لـ«طنطاوي»..الصهاينة استسلموا بطريقة مُهينة.. وحيوا علم مصر


لقبته إسرائيل بـ"الشبح"، بسبب سرعة ظهوره واختفاءه في الصحراء، أصاب الجنود الإسرائيلين بـ"تبول لا إرادي" بسبب شدة خوفهم منه، حقق نجاحات عديدة منذ حرب 1967 مرورًا بمعركة رأس العش وحرب الاستنزاف وحتي نصر أكتوبر، هو اللواء معتز الشرقاوي.


ومع مرور الذكري الـ44 لانتصار حرب أكتوبر، قامت "بوابة العاصمة" بمحاورة شبح الصاعقة المصرية اللواء معتز الشرقاوي، وإلى نص الحوار..

بداية.. هل كان لديك ميول للانضمام للقوات المسلحة منذ الصغر؟

نعم، فمنذ الصغر ولدي إنتماء للحياة العسكرية، وخلال فترة المدرسة كنت أتولى تنظيم طابور الصباح.


كيف بدأت رحلتلك للانضمام لفرقة الصاعقة؟

التحقت بالكلية الحربية، وفي السنة النهائية من الكلية عرض علي الالتحاق بالصاعقة، وكانت الصاعقة، وقت ذلك أسطورة يسعي أي طالب مننا للالتحاق بها، وتفوقت على زملائي، وحصلت علي المركز الأول، أثناء التدريب تحت قيادة اللواء جمال هريدي مؤسس الصاعقة بمصر، وبدأت في الكتيبة 43 صاعقة.


حدثنا عن دورك في حرب 67؟

عقب إنضامي للكتيبة 43، تحركنا قبل بداية الحرب واتجهنا للشيخ زويد، وهناك بدأت الحرب، ولم نكن نعرف اننا انسحبنا من الحرب إلا يوم 9 يونيه، عندما طالبنا قائد الكتيبة اللواء سيد الشرقاوي بالانسحاب، ثم توجههنا لبورسعيد وكان دورنا هناك هو إعادة الجنود المنسحبين من سيناء والوصول بهم سالمين لبورسعيد.


ماتعليقك علي تسمية حرب 67بـ"النكسة"؟

أرفض تسمية حرب 67 بالنكسة، فهي كانت جولة ضمن جولات كثيرة، وهي التي مهدت للانتصار في حرب أكتوبر، فمن خلالها تمكنا من معالجة نقاط الضعف، وتخطي المشكلات التي واجهناها في السابق.


ماهي ردود فعل الشارع المصري عقب الهزيمة؟

المواطنين كانوا دائمًا هم الداعم الأول ويعملوا على رفع الروح المعنوية لنا.


ماذا عن موقعة رأس العش التي شاركت فيها؟

عقب مرور أسبوعين على الحرب، كان العدو اقترب من دخول بور فؤاد، بدأنا نتحرك إليها اتحركنا ونستطلع الطرق، حتي وصلنا لمنطقة رأس العش والتي تبعد 14 كيلو من مدينة بورسعيد، استغلينا ضيق المسافة وكنا عبارة عن فصائل خلف بعضها، وأثناء مرور قوات العدو بـ8 دبابات و11 سيارة "نص جنزير" قمنا بتفجيرهم، نجحنا في تلك المعركة بتوفيق الله وجسدت قوله "كَمْ مِنْ فِئَةٍ قَلِيلَةٍ غَلَبَتْ فِئَةً كَثِيرَةً بِإِذْنِ اللَّهِ".


ما هي العمليات التي شاركت فيها خلال حرب الاستنزاف؟

شاركت خلال حرب الاستنزاف في 9 عمليات، منهم عمليتان متميزتان، الأولي كانت تحت مسمي "ستك تخاف من الجوافة" وكانت عبارة عن الإغارة علي لسان بورتوفيق، والتي فيها أسرت أول اسير اسرائيلي، حيث ذهبنا 140 فرد وعدنا 141، ورفعنا علم مصر هناك، وعقب تلك العملية بدأ العدو في استخدام الطيران الاسرائيلي.


والعملية الثانية كانت تحت مسمى "هالة وسامية" وتمكنا فيها من اغتيال قائد قوات جبهة سيناء، وخرجت اسرائيل واعلنت وفاته.


ما الأسباب التي هيأت الجيش المصري لحرب أكتوبر؟

حرب الاستنزاف هي التي أهلت الجيش، عقب نجاح العمليات التي قمنا بها في الاستنزاف الجنود تمكنوا من معرفة القدر الحقيقي لقوتهم واستعادوا الثقه في أنفسهم مرة أخري.


ماذا عن حرب السادس من أكتوبر؟

تمكنا من ضربهم لمدة 6 أيام حتي طالبوا الجهات الرسمية بالاستسلام، حيث استسلموا بطريقة مهينه، فقاموا بإنزال العلم الاسرائيلي ورفع العلم المصري، وقدموا تحية العلم المصري.


هل استشهد أحد زملائك أمامك؟

يوجد الكثير، فعلى سبيل المثال لا الحصر، زميلي وصديقي الشهيد رؤوف أبو سعدة، بسبب انفجار لغم به وأنا بجواره، ولملمت أشلاء جسده بيدي وقمت بدفنه.


ماهي طبيعة علاقتك بالمشير طنطاوي؟

المشير طنطاوي كان يدرس لي خلال السنه الأخيرة بالكلية الحربية، وكان السبب الرئيسي في حصولي علي المركز الأول في الصاعقة، وأدين له بكل نجاح حققته في حياتي، وبعد مرور مايقرب من 34 سنه التقيت به في عزاء وكنت في قمة سعادتي عندما تذكرني فبادرت باحتضانه، ولازالت علاقتي به طيبه حتى اليوم.


حدثنا عن العلاقة التي تجمعك بالرئيس الراحل جمال عبدالناصر؟

علاقتي بالرئيس الراحل، بدأت منذ الصغر فكان صديق والدي، وعندما نجحت في حرب الاستنزاف استدعاني مرتين لمكتبه وعرض علي ان أطلب اي هدية مقابل النجاح، فطلبت أن التقط صورة تذكارية معه وأن يكتب لي جواب شكر بخط يده يكون معي ذكرى افتخر بها أمام أبنائي، فكان الرئيس الراحل الداعم الأول لنا، وكان ومازال قدوتي الأولي.


ما تعليقك علي الأوضاع الراهنة التي تمر بها مصر؟

من وجهة نظري، أن الفساد في البلد بسبب عدم مراعاة الضمير من قبل الأفراد، فإذا أدى كل فرد منه دوره بضمير وعلى أكمل وجه سنحقق ارتقاء الوطن.

حرب اكتوبر حرب 67 حوار بوابة العاصمة معتز الشرقاوي

  أهم الأخبار  

شرطة المرور ‏‫تحرر 57 الف مخالفة مرورية متنوعة خلال ٢٤ ساعة

تأجيل محاكمة بديع و 738 متهما بقضية فض اعتصام رابعة لـ 23 ديسمبر

الصحة: إصابة 13 مواطن فى حادث انقلاب ميكروباص بالفيوم

الجريدة الرسمية تنشر قرار العدل بإلغاء إنشاء مأمورية للشهر العقارى بمحرم بك

غدًا.. شكري يتوجه إلى تونس للمشاركة في اجتماع آلية دول جوار ليبيا الثلاثية

برلماني: هناك تطابق بين موقف مصر وفرنسا من القضية الفلسطينية

 عدد المشاهدات: 2063

 تعليقات الفيس بوك

 

  • اقــــرأ أيــــضا
  • الأكثر قراءة

فيديوهات العاصمة






   

  فيديوهات العاصمة  

ads