الخارجية تتدخل لحل نزاعات المنطقة.. وخبراء لـ«بوابة العاصمة»: زيارة «شكري» للدول العربية تعيد لمصر دورها الريادي
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة بوابة العاصمة
الصفحة الرئيسية

آخر الأخبار

 

الخارجية تتدخل لحل نزاعات المنطقة.. وخبراء لـ«بوابة العاصمة»: زيارة «شكري» للدول العربية تعيد لمصر دورها الريادي


اضيف بتاريخ : 13/11/2017 الساعة : 4:21:44

وزير الخارجية سامح شكري
أيه حسن

بدأت مصر في استعادة دورها الريادي في المنطقة، وذلك من خلال يحث سبل لحل الأزمات التي تشهدها عدة دول عربية، ومن هذه الأزمات الاحتقان السياسي الذي تشهده لبنان والتصادم بين السعودية وإيران، وغيرها من الأزمات الأخرى، التي تهدد أمن واستقرار المنطقة العربية.

 

الأمر الذي جعل مصر ترسل سامح شكري، وزير الخارجية للقيام بجولة ل6 دول عربية " الأردن، البحرين، الكويت، الإمارات، سلطنة عمان، السعودية"، وذلك لتهدئة الأوضاع في هذه الدول.

 

وأكد عدد من الخبراء أن قيام مصر بهذه الجولة تعني محاولة مصر لاستعادة دورها الريادي في مصر، ولخوفها من تدهور الأوضاع وزعزعة استقرار المنطقة.

 

ومن جانبه، أشاد السفير إبراهيم يسري، مساعد وزير الخارجية الأسبق، بجولة سامح شكري، وزير الخارجية لـ6 دول عربية " الأردن، البحرين، الكويت، الإمارات، سلطنة عمان، والسعودية"، مؤكدًا أن مصر تحاول التوسع في دورها الاستراتيجي في المنطقة.

 

وأوضح  أن الجولة يكمن هدفها في التنسيق بين الدول العربية، خاصة عقب ما تشهده المنطقة من أزمات وتغييرات سياسية.

 

وتابع أن الجولة تهدف إلى التباحث حول ملفات الشرق الأوسط الساخنة، خاصة الملف اليمنى، ومتابعة آخر التطورات، وبحث كيفية التوصل لحل سياسي للأزمة، فضلًا عن ملف الأزمة السورية.

 

وأكد طارق فهمي، أستاذ علوم سياسية بجامعة القاهرة، أن مصر تحاول جاهدة تهدئة الأوضاع التي تشهدها المنطقة العربية خلال الأوقات الراهنة، في محاولة لاستعادة دور مصر الريادي.

 

وأشار إلى أن جولة وزير الخارجية المصر لستة دول عربية، تأتي لضرورة تخفيف حدة التوتر، وذلك عقب التمدد الإيراني من جانب حكم الملالي في طهران، والعمليات الإرهابية لحزب الله، واستقالة الحريري، موضحا أن هذه التغييرات يترتب عليها حالة من عدم الاستقرار التي تؤثر بالسلب على المنطقة بأكملها.

 

وتوقع أن تنجم عن الجولة نتائج إيجابية تهدف لحل هذه الأزمات.

 

وفي سياق منفصل، قال السفير ناجي الغطريفي، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إن مصر تسعى لتعميق نفوذها الإقليمي في المنطقة ولم  شمل العرب.

 

وأوضح أن زيارة سامح شكري، وزير الخارجية، للدول العربية كانت ضرورية في ضوء التطورات التي تشهدها هذه الدول، خاصة  الأوضاع التي كشفت عنها المملكة السعودية بخصوص أزمتها مع إيران، فضلا عن حالة الاحتقان السياسى على الساحة اللبنانية وغيرها من الساحات الإقليمية، مؤكدا أن هذه الأوضاع  جعلت مصر تشعر بالقلق، وتدفع بالوزير للقيام بجولة تهدئة.

 

وأضاف،  أن الوزير سيتابع النقاش حول الأزمة القطرية، وسط تراجع دور الوسيط الرئيسى فيها، وهى دولة الكويت.

الخارجية نزاعات خبراء تقرير سامح شكري

  أهم الأخبار  

وزير الأوقاف يطالب «النواب» بسرعة إقرار قانون الفتاوى

«الجارحي»: أخلاق الخطيب وتواضعه كانت طريقًا لقلوب ملايين الأهلاوية

انخفاض مؤشر نيكي 0.59% ببداية تعاملات طوكيو

بدء إغلاق كوبرى الجلاء بالقاهرة تمهيدًا لبدء الصيانة

السجن المشدد ٦ شهور بحق شرطي فرنسي لصفعه مهاجرا

بالأسماء.. إصابة 14 شخصا في حادث مروري بقنا

 عدد المشاهدات: 166

 تعليقات الفيس بوك

 

  • اقــــرأ أيــــضا
  • الأكثر قراءة

فيديوهات العاصمة






   

  فيديوهات العاصمة  

ads