جبهة التحرير: إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل يعد عدوانًا على شعبنا
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة بوابة العاصمة
الصفحة الرئيسية

آخر الأخبار

 

جبهة التحرير: إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل يعد عدوانًا على شعبنا


اضيف بتاريخ : 07/12/2017 الساعة : 10:56:43

صورة أرشيفية
أ.ش.أ

 

 قال الدكتور واصل أبو يوسف الأمين العام لجبهة التحرير الفلسطينية عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، إن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل يعد عدوانًا على شعبنا وإجراءً خطيرا وباطلا، مشددًا على أن هذا الأمر يحتاج إلى أكثر من الإدانة لأن قضية فلسطين عادلة، والقدس عاصمتنا وهي حق تاريخي لنا.


وأضاف أبو يوسف، في تصريح اليوم الخميس، أنه لا يوجد أهمية لإمكانية حصول أي مسار سياسي، فالولايات المتحدة أغلقت الباب.. وهذا القرار يلحق الضرر وسينجم عنه تداعيات خطيرة على المستوى العربي والدولي، مشددا على ضرورة أن يتحمل من أعلن هذا القرار المسؤولية، فالشعب الفلسطيني الذي دفع تضحيات جسام قادر على الحفاظ على حقوقه الوطنية وعلى القدس عاصمة لدولة فلسطين.


ورأى أبو يوسف أنه وأمام هذه المخاطر التي تواجه القضية الفلسطينية، فإن الأمور ستكون مفتوحة تماماً أمام كل الاحتمالات، فالولايات المتحدة عندما تعلن عن خطوتها هذه، فهي تعلن حربها المفتوحة على الشعب الفلسطيني، لذا سيكون هناك مجموعة من الخطوات التي تؤكد على رفض وخطورة هذه الخطوة الأمريكية على حقوق الشعب الفلسطيني، بما فيها حقه الطبيعي بإقامة دولته، لافتا إلى أن المطلوب الآن هو ضرورة تكثيف وإنجاز الوحدة الوطنية لبناء مواجهة لهذه التحديات التي تحاول الولايات المتحدة من خلالها المساس بحقوق الشعب الفلسطيني.


ولفت أبو يوسف، إلى أن القدس احتلت عام 1967، وعندما يتم ضرب قرارات الشرعية الدولية، فهذا استهتار بقوانين الشرعية الدولية وشعبنا سوف يتمسك بحقه، ونحن نذكر بأن هبة القدس أكدت قدرة شعبنا على العطاء، والقدس تهم الأمة العربية والإسلامية، وهذا القرار يعتبر خطيرا على شعبنا وقضيته الوطنية العادلة.


وأشار إلى أنه لا بد من مواجهة القرار الأمريكي المعادي لحقوق الشعب الفلسطيني وللقضية الفلسطينية ولقرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي والذي يشكل زعزعة للوضع في المنطقة، مؤكدا أن الفصائل الفلسطينية جميعاً شددت على أهمية تواصل الجهد الرسمي الذي تبذله القيادة الفلسطينية مع أطراف المجتمع الدولي، مع مواصلة الجهد الشعبي الداخلي من أجل الاستمرار بفعاليات لرفض القرار الأمريكي، والتأكيد على حقوق الشعب الفلسطيني المتمثلة بحق عودة اللاجئين وحق تقرير المصير وإقامة دولة فلسطينية مستقلة تملك السيادة وتكون عاصمتها القدس.


وقال أبو يوسف، إن هذه الخطوة شكلت حالة من الغضب، ليس فقط على المستوى الفلسطيني، بل على مستوى الشعوب العربية والإسلامية، للتأكيد على أنها لن تقبل أن تكون القدس موضوع مساومة بالنسبة للولايات المتحدة، مؤكدا أن الفعاليات تعم الأراضي الفلسطينية جميعاً وأماكن اللجوء والشتات للتعبير عن رفض القرارات الأمريكية، إضافة إلى حراك في العديد من عواصم العالم، للتأكيد على رفض هذا القرار الذي يمس بحقوق الشعب الفلسطيني.


جبهة التحرير فلسطين الاستقرار الإرهاب القدس

  أهم الأخبار  

سقوط الأهلي ورحيل 3 مدربين وصدارة الإسماعيلي.. أبرز ظواهر الدوري الممتاز

البابا تواضروس يعود للقاهرة بعد رحلة علاجية ناجحة بألمانيا

التضامن: مد معرض «ديارنا» حتى الأحد الموافق 17 ديسمبر

مدبولي: الحكومة حريصة على تعزيز الشراكة مع القطاع الخاص بالمدن الجديدة

ملك الأردن يبحث مع خادم الحرمين التطورات بشأن القدس

«مدبولي» يبحث مع «مميش» المشروعات التنموية الجاري تنفيذها بمنطقة القناة

 عدد المشاهدات: 18

 تعليقات الفيس بوك

 

  • اقــــرأ أيــــضا
  • الأكثر قراءة

فيديوهات العاصمة






   

  فيديوهات العاصمة  

ads