تأجيل محاكمة المعزول وقيادات الاخوان فى «إقتحام الحدود الشرقية» لـ 4 مارس
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة بوابة العاصمة
الصفحة الرئيسية

آخر الأخبار

 

تأجيل محاكمة المعزول وقيادات الاخوان فى «إقتحام الحدود الشرقية» لـ 4 مارس


اضيف بتاريخ : 15/02/2018 الساعة : 4:18:53

أرشيفية
مايو لاشين

أجلت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد امناء الشرطة، إعادة محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي واخرين من قيادات جماعة الاخوان الارهابية، على رأسهم محمد بديع المرشد العام لجماعة الاخوان و26 متهما اخرين في القضية المعروفة إعلاميا "إقتحام الحدود الشرقية "، إبان ثورة 25 يناير.. وذلك لجلسة 4 مارس المقبل، مع طلب مفتش مباحث امن الدولة بشمال سيناء خلال الأحداث، وصرحت المحكمة لاهلية المتهمين ودفاعهم بلقاء ذويهم لمرة واحدة حتي ميعاد الجلسة المقبلة.

        

 صدر القرار برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي رئيس المحكمة، بعضوية المستشاين عصام ابو العلا وحسن السايس رئيسي المحكمة  بحضور ياسر زيتون رئيس نيابة امن الدولة العليا وسكرتارية حمدي الشناوي واسامه شاكر.

  

 كان الشهيد المستشار هشام بركات النائب العام، قد أمر باحالة المتهمين للمحاكمة الجنائية بعد ان كشفت تحقيقات المستشار حسن سمير قاضي التحقيق المنتدب للتحقيق في تلك القضية، قيامهم المتهيمن خلال الفترة من عام 2010 حتى اوائل فبراير 2011 بمحافظات شمال سيناء والقاهرة والقليوبية والمنوفية، المتهمون من الاول حتى السادس و السبعين بارتكاب و اخر متوفي و اخرون مجهولون من حركة حماس و حزب الله يزيد عددهم عن 800شخص وبعض الجهاديين التكفريين من بدو سيناء عمدا افعالا تؤدي للمساس باستقلال البلاد و سلامة اراضيها تزامنا مع اندلاع تظاهرات 25يناير 2011 بان اطلقوا قذائف ار بي جي و اعيرة نارية كثيفة في جميع المناطق الحدودية من الجهة الشرقية مع قطاع غزة و فجروا الاكمنة الحدودية و احد خطوط الغاز و تسلل حينذاك عبر الانفاق غير الشرعية المتهمون من الاول حتى المتهم 71 و اخرون مجهولون الى داخل الاراضي المصرية على هيئة مجموعات مستقلين سيارات دفع رباعي مدججة باسلحة نارية ثقيلة اربي جي ,جرينوف ,بنادق الية ..فتمكنوا من السيطرة على الشريط الحدودي بطول 60 كيلو متر ..وخطفوا 3 من ضباط الشرطة و احد امناءها و دمروا المنشأت الحكومية و الامنية وواصلوا زحفهم .

                        

 وقد اقترنت بجناية القتل انفة البيان و تقدمتها و تلتها الجنايات التالية ذلك، انهم في ذات الزمان و المكان سالفي الذكر ..قتلوا عمدا الجندي احمد صابر احمد عاشور من قوة تامين سجن ابو زعبل و المحكوم عليه شريف عبد الحليم محمد النجار المسجون بسجن المرج و عدد 30 مسجونا بسجن ابو زعبل مجهولي الهوية لذويهم بمعرفة الاهالي لعدم التوصل للاوراق و السجلات المثبت فيها بياناتهم و 17 مسجونا بمنطقة سجون وادي النطرون، الموضح اسمائهم بالتحقيقات مع سبق الاصرار ..بان بيتوا النية و عقدوا العزم على قتل من يحول دون تنفيذ مخططهم الاجرامي في شان اقتحام السجون و تهريب العناصر التابعة لهم من المسجونين، و اعدوا لهذا الغرض السيارات ذات الدفع الرابعي المدججة بالاسلحة الثقيلة و اللوادر و المليشيات المدربة على استخدامها على النحو سالف البيان وما ان ظفروا بالمجني عليهم حتى اطلق مجهولون من بينهم صبهم وابلا من النيران الكثيفة من اسلحتهم المتعددة ..قاصدين ازهاق ارواحهم فاحدثوا بهم الاصابات التي اوت بحياتهم وكان ذلك نفيذا لغرض ارهابي .


تاجيل اقتحان الحدود مرسي محكمة تهم

  أهم الأخبار  

فتح الصالة الرئاسية بمطار القاهرة استعدادًا لوصول العاهل الأردنى

"حفتر": نقاتل حتى استعادة درنة من سيطرة الجماعات الإرهابية

استقرار أسعار حديد التسليح اليوم

اليوم.. الاحتفال بانطلاق ماكينة حفر من العتبة باتجاه إمبابة

عبور 256 سفينة المجرى الملاحي لقناة السويس خلال 5 أيام

"داعش" يتبنى تفجيري أوجلة وبوابة أجدابيا في ليبيا

 عدد المشاهدات: 57

 تعليقات الفيس بوك

 

  • اقــــرأ أيــــضا
  • الأكثر قراءة





   
  فيديوهات العاصمة