مكتبة الإسكندرية تتسلم إهداء معجم مجوهرات العالم القديم المصور
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة بوابة العاصمة
الصفحة الرئيسية

آخر الأخبار

 

مكتبة الإسكندرية تتسلم إهداء معجم مجوهرات العالم القديم المصور


اضيف بتاريخ : 13/03/2018 الساعة : 8:31:41

صورة أرشيفية
أ.ش.أ

 

تسلمت مكتبة الإسكندرية، اليوم الثلاثاء، إهداء معجم مجوهرات العالم القديم المصور، من تأليف الدكتوة ماريا تيريسا خيمينيث بيرييجو، استاذ تاريخ الفن بالجامعة الوطنية للتعليم عن بعد بمدريد.

وكان في استقبال الوفد الإسباني الدكتور مصطفي الفقي، مدير مكتبة الإسكندرية، الذي أعرب عن سعادته بهذا الإهداء الذي بالتأكيد يعتبر إضافة لما تحتويه مكتبة الإسكندرية.

وتحدث " الفقي" عن العلاقات التي تربط مصر بإسبانيا كونهما من دول حوض البحر المتوسط، لافتا إلى أن هذا الإهداء يساهم في توطيد العلاقات والترابط بين الشعوب خاصة وأن هذا المعجم هو الفريد من نوعه في أسبانيا ويحتوي في جزء كبير منه على صور المجوهرات في العصر الفرعوني.

حضر الاحتفالية خوان لوبيث، القنصل الإسباني في الإسكندرية، وفرانسيسكو لارا، كاتب ومخرج معجم مجوهرات العالم القديم المصور، وحمدي زكي، المستشار السياحي لمصر بإسبانيا سابقا.

وأعقب اﻹهداء تم إلقاء محاضرة حول محتويات المعجم وما يحتويه من صور للمجوهرات في العصر الفرعوني.

وقال حمدي زكي، أن الهدف من زيارة مؤلف المعجم إلى مصر هو المساهمة في تنشيط السياحة في مصر، لافتا إلى أنه أقنع الوفد الاسباني بعمل عرض للكتاب على سفح الأهرامات في مصر وتم ذلك بالفعل وتم إهداء نسخة من المعجم إلى مكتبة الإسكندرية باللغة الإسبانية.

وأضاف أن المعجم يتضمن 100 صفحة تتحدث عن المجوهرات التي تعود إلى الحضارة المصرية القديمة خاصة الملك توت عنخ أمون، لافتا إلى أن هذا المعجم عمل فريد في اسبانيا لم يسبق المؤلفة إليه أي باحث أسباني.

بدوره تطرق فرانسيسكو لارا، مصمم مجوهرات ومخرج مجوهرات العالم القديم، إلى الصعوبات التي واجهتهم خلال كتابة وإعداد المعجم الذي يحتوي على 4312 من الحروف ورسومات، لافتا إلى أن المعجم يضم أيضا بخلاف الحقبة الفرعونية صور للمجوهرات في المناطق المختلفة من العالم ولعصور مختلفة.

وقال إنه يتمنى أن يتم ترجمة المعجم إلى اللغة العربية، لافتا إلى قيمة المعجم لدى الباحثين في هذا الشأن وأنهم عملوا على إعداده لفترة تخطت العشرين عاما.

من جانبها قالت الدكتوة ماريا تيريسا خيمينيث بيرييجو، إنها اختارت أن تأتي إلى مصر لعرض المعجم الذي قامت بتأليفه لإيمانها بأهمية مصر وتاريخها الحضاري العظيم الذي يمتد لألاف السنين، لافتة إلى أنها تشعر بالسعادة أيضا لأنها أهدت مكتبة الإسكندرية العريقة نسخة من عملها.

وقدمت خلال محاضرتها عرضا عن ما يحتويه المعجم من صور للمجوهرات وخاصة الجزء المتعلق بالحضارة المصرية القديمة.


مكتبة الإسمندرية معجم مجواهرات العالم القديم

  أهم الأخبار  

"الأرصاد": طقس اليوم معتدل على الوجه البحري والقاهرة

عبور 493 سفينة مجرى قناة السويس خلال 10 أيام

وفاة الرسامة الرومانية جيتا براتسكو عن عمر 92 عامًا

اليوم.. النجم الساحلي والترجي التونسي في مهمة صعبة بدوري الأبطال

اليوم.. "البشير" ورئيس جنوب السودان يحتفلان باتفاق السلام

ما حكم التردد فى صوم التطوع؟

 عدد المشاهدات: 164

 تعليقات الفيس بوك

 

  • اقــــرأ أيــــضا
  • الأكثر قراءة





   
  فيديوهات العاصمة