باكستان: إصابة اثنين في إطلاق نار للقوات الهندية على الحدود المشتركة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة بوابة العاصمة
الصفحة الرئيسية

آخر الأخبار

 

باكستان: إصابة اثنين في إطلاق نار للقوات الهندية على الحدود المشتركة


اضيف بتاريخ : 14/03/2018 الساعة : 9:00:55

أرشيفية
أ.ش.أ
أعلن مسؤول شرطي باكستاني، اليوم الأربعاء، أن القوات الهندية أطلقت النار على خط الحدود الفاصل بين الدولتين ما أسفر عن إصابة شخصين بإصابات خطيرة في الوقت الذي كانت مجموعة من مراقبي الأمم المتحدة تتواجد في المكان. 

وقال قاضي أرسلان، مسؤول الشرطة في قطاع عباسبور الواقعة بالقرب من خط الحدود الفاصل بين الهند وباكستان، إن القوات الهندية أطلقت النار عبر خط السيطرة في وجود مراقبين للأمم المتحدة ما أسفر عن إصابة اثنين من السكان المحليين.

وأضاف أرسلان في تصريح خاص لصحيفة (دون) الباكستانية أن الحادث وقع عند الظهر في قطاع عباسبور في منطقة بونش حيث وصل مراقبو الأمم المتحدة في مركبتين أبيضتين ترفعان أعلام الأمم المتحدة الزرقاء. 

وتابع المسؤول: "كان مراقبو الأمم المتحدة يتفاعلون مع السكان المحليين في قرية بولاس عندما أقدمت القوات الهندية فجأة على إطلاق النيران من جميع أنحاء الخط الفاصل الذي يقع على بعد كيلومتر واحد من هناك".

ولفت إلى أن مراقبي الأمم المتحدة أنقذوا حياتهم وأسرعوا إلى عباسبور للاستفسار عن حالة ضحايا إطلاق النار الذين تم نقلهم إلى منشأة صحية من قبل أشخاص آخرين.

ومع انتشار الأخبار في عباسبور، خرج الناس إلى الشوارع لإدانة الحادث.. وانتقد بعض المتظاهرين بشدة مراقبي الأمم المتحدة "لتخليهم عن ضحايا إطلاق النار" بدلاً من نقلهم إلى المرفق الصحي في سياراتهم.

غير أن مسؤول الشرطة -أرسلان- قال إن مراقبي الأمم المتحدة أنفسهم كانوا في حالة صدمة، لأنهم لم يتوقعوا إطلاق النار من الجانب الهندي في وجودهم..ونقل عن المراقبين قولهم إنهم قد أخبروا بالفعل في "رسالة خطساخن" السلطات الهندية بشأن زيارتهم إلى خط السيطرة في هذا القطاع.

من جانبه لم يعلق قسم الشئون الإعلامية بالجيش الباكستاني على الحادث حتى الآن.

ويشهد "خط السيطرة" ذي الطابع العسكري الشديد انتهاكات لوقف إطلاق النار في خرق خطير لاتفاق الهدنة المبرم في نوفمبر 2003 والذي وقعته الجيوش الباكستانية والهندية، لا سيما بعد سبتمبر 2016، عندما تعرضت قاعدة عسكرية هندية في أوري للهجوم من قبل من يشتبه في أنهم من المسلحين، مما أسفر عن مقتل 18 جنديا هنديا.

وفقد العديد من المدنيين أرواحهم أو عانوا من إصابات خطيرة في انتهاكات متكررة لوقف إطلاق النار في أجزاء مختلفة من خط الفاصل عند جامو وكشمير.

وبدأت مهمة الأمم المتحدة بين الهند وباكستان في يناير عام 1949 عندما وصل الفريق الأول من المراقبين العسكريين غير المسلحين، والذين شكلوا في نهاية الأمر نواة فريق مراقبي الأمم المتحدة العسكريين في الهند وباكستان للإشراف على وقف إطلاق النار بين الهند وباكستان في ولاية جامو وكشمير.

وبعد تجدد القتال في عام 1971، ظل فريق مراقبي الأمم المتحدة العسكريين في الهند في المنطقة لمراقبة التطورات المتعلقة بالالتزام الصارم بوقف إطلاق النار في 17 ديسمبر 1971 وتقديم تقرير بشأنه إلى الأمين العام للأمم المتحدة.


باكستان الهند إصابة اثنين الحدود المشتركة

  أهم الأخبار  

منتخب السنغال يلتقي نظيره البولندي اليوم في المونديال

اليوم.. وزيرة الصحة تدشن منظومة الطوارئ الجديدة

اليوم.. طلاب الثانوية الأزهرية أدبي يؤدون امتحاني "الأدب والتوحيد"

فتح تحقيق عاجل في حادث إطلاق نار وسط مدينة مالمو السويدية

وزارة التجارة الصينية: نجهز ردا نوعيا حال فرض رسوم أمريكية

تراجع أسعار المعدن النفيس.. وعيار "21" يسجل 645 جنيهًا

 عدد المشاهدات: 76

 تعليقات الفيس بوك

 

  • اقــــرأ أيــــضا
  • الأكثر قراءة





   
  فيديوهات العاصمة