مشكلة «عناد الطفل» كابوس يواجه الأم المصرية.. تعرفي على أسبابه وطرق التعامل معه
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة بوابة العاصمة
الصفحة الرئيسية

آخر الأخبار

 
   المرأة  

مشكلة «عناد الطفل» كابوس يواجه الأم المصرية.. تعرفي على أسبابه وطرق التعامل معه


اضيف بتاريخ : 10/07/2018 الساعة : 5:47:09

أرشيفية
منة موسى

تواجه الملايين من الأسر المصرية أزمة مع الجيل الجديد سواء الأطفال ما بعد السبع سنوات حتى جيل "الأندر إيدج"، وباتت مشكلة العناد كارثة  تواجه الآباء والأمهات خاصةً أنه في كثير من الأوقات يتعمد الطفل إظهار عناده وتمرده أمام الأقارب والغرباء، وفي الأماكن العامة، مما يتسبب بالحرج الشديد للوالدين.

 

والعناد هو أن يستمر الطفل بالرفض السلبي المستمر للأشياء أو الآراء والقيم والأفكار التي تعرض عليه، ويمكن قول تعريف آخر، وهو الخروج عن المبادئ والالتزامات التي يجب الالتزام بها، ويعتبر العناد مؤشر على خلل في نفسية الطفل؛ نتيجة لسوء معاملته في المرحلة الأولى من عمره، ويظهر من سن الثانية وحتى سن السابعة؛ حيث يكون صعب التعامل معه، إذ يتسم بإرادة قوية.

 

 

وقد يكون هناك أسباب لعناد طفلك.. تعرفي عليها في النقاط التالية

عدم إعطاء الطفل الحرية الكاملة في التصرف والتعبير عن الرأي، وتدخل الأب والأم  في كل صغيرة وكبيرة تخص الطفل.

 

أيضًا إعطاء الأوامر على الطفل بشكل مستمر، هذا يسبب له إزعاج ويجعل حياته مملة.

 

 تقليد الكبار وخاصة الأبوين، حيث نرى أن الطفل أحيانًا يقلد الأب أو الأم في العناد عندما يصران عليه بفعل شيء ما.

 

إثبات الذات، وهنا يحاول الطفل إثبات ذاته عن طريق العناد، وفرض رأيه الذي يعتقد أنه مناسب.

 

كما أن الاستجابة لكل مطالب الطفل، تجعله يلقى تنفيذًا لأوامره في كل مرة، مما يجعله يكرر هذه العملية دائمًا.

 

 

طرق التعامل مع الطفل العنيد دون إظهار الغضب

 

هناك عدة طرق أوضحها خبراء الصحة النفسية، يمكن استخدامها للتعامل مع الطفل العنيد، منها..

 

 

أسلوب الخيارات بدل من أسلوب الأمر

لا بد لنا من استخدام أسلوب الخيارات مع الطفل، بدلا من أسلوب الأمر، فيمكنك قول "هل تريد أن ترتدي التيشرت الأحمر أو الأخضر؟ هل تريد النوم الساعة السابعة أو الثامنة؟".. لابد أن نقدم للطفل خيارات تكون متماشية مع قواعد المنزل والأسرة.

 

 

أسلوب الإلهاء بدلا من الحل المباشر

ليس من الضروري أن يضع الأهل حل للمشكلة في الوقت نفسه، ولكن من الممكن أن تلهي وتشغلي الطفل بأي شيء يحبه، إلى أن يصل للهدوء ومن ثم تناقشي معه وضعي الحلول.

 

 

أسلوب القدوة وليس التناقض

اذا رأى الطفل أن والده ووالدته يستخدمون أسلوب العناد للحصول على ما يريدون؛ فسيتخذه أسلوب للحصول على ما يريد أيضاً، لذلك يجب على الوالدين أن يكونوا قدوة، وأن يستخدموا أسلوب التحاور أمام أطفالهم.

 

 

أسلوب الهدوء وليس المجادلة

لمواجهة غضب الطفل، على الوالدين أن يحافظوا على الهدوء، كما يمكن أن يعبروا عن استيائهم وألا ينفعلوا أمام الطفل، أو يعبروا عن غضبهم بأسلوب المجادلة بشكل عنيف، فرد فعل الأم الصامت يكون وقعه أحياناً أقوى بكثير من الجدل مع الطفل، الذي ينتهي في كثير من الأحيان بفوز الأخير.

 

 

أسلوب التعاون وليس الشخصنة

لا يصح أن يقول الأهل لطفلهم أنت سيئ، وأنت شخص لا يسمع الكلام، بل يجب أن نقول له: لما لا نفعل كذا.

 


العند مشكلة عناد الأطفال طرق التعامل مع عناد الطفل

  أهم الأخبار  

اليوم.. ريـال مدريد أمام إسبانيول بالدوري الإسباني

"الأرصاد": طقس اليوم مائل للحرارة على الوجه البحري والقاهرة

الأمم المتحدة تتبنى قرارًا لتعزيز أداء قوات حفظ السلام

اليوم.. ليفربول يلتقي نظيره ساوثهامبتون في "البريميرليج"

محكمة إسرائيلية تمدد اعتقال جنديين بتهمة التحرش بفلسطينيات

مقاتلات التحالف تقصف معاقل الحوثيين في الحديدة غربي اليمن

 عدد المشاهدات: 402

 تعليقات الفيس بوك

 

  • اقــــرأ أيــــضا
  • الأكثر قراءة





   
  فيديوهات العاصمة