ما حكم قراءة القرآن في المكبرات بين الأذان والإقامة؟
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة
بوابة العاصمة بوابة العاصمة
الصفحة الرئيسية

آخر الأخبار

 

ما حكم قراءة القرآن في المكبرات بين الأذان والإقامة؟


اضيف بتاريخ : 13/10/2018 الساعة : 4:35:26

أرشيفية

ورد إلى دار الإفتاء المصرية، سؤال عن مدى شرعية قراءة القرآن الكريم في المكبرات الصوتية في داخل المساجد في الوقت الذي بين الأذان والإقامة في مواقيت الصلاة الخمسة.. وهل ورد في سنة النبي أو الصحابة أو التابعين ما يؤيد ذلك؟.

 

وأجابت دار الإفتاء، أن قراءةُ القرآن الكريم في مكبرات الصوت داخل المساجد فيما بين الأذان والإقامة واجتماعَ الناس على سَمَاعها هو أمرٌ مشروعٌ مستحبٌّ حَسَنٌ؛ بعموم الأدلة الدالّة على استحباب قراءة القرآن واستماعه، ولا يجوز تقييد ذلك بهيئة دون هيئة إلا بدليل، وهو أيضًا مستحب بخصوص أدلة استحباب الدعاء والذكر بين الأذان والإقامة، وعلى ذلك جرى عمل الأمة سلفًا وخلفًا من غير نكير، وهو إذ يَجمَعُ الناسَ على كتاب الله تعالى فإنه خير ما يُهَيِّئُهُم لِأداء الفريضة، وأكثر ما يجمع قلوبهم على الخشوع لله تعالى فيها، وعلى ذلك جرى العمل في الديار المصرية منذ زمن بعيد.

 

وتابعت: لا إثم في ذلك ولا بدعة، وإنما البدعة في التضييق على المسلمين فيما وسَّع اللهُ تعالى لهم ورسولُه صلى الله عليه وآله وسلم، وجَرَتْ عليه أعرافُهُم، وإذا كان هذا هو الثابت من عمل الأمة سلفًا وخلفًا فلولي الأمر أن ينظم المسألة، ومن ثم فالأمر راجع إلى تنظيمات وزارة الأوقاف ولوائحها.


الإذان والإقامة الإفتاء

  أهم الأخبار  

اليوم.. رئيس الوزراء يجتمع بالمحافظين لمناقشة عدد من الملفات

عبور 268 سفينة مجرى قناة السويس خلال 5 أيام

الزمالك يستأنف تدريباته اليوم استعدادًا للإنتاج بالكأس

موسكو: إجراء انتخابات في ليبيا حاليًا محفوف بالمخاطر

"الأرصاد": طقس اليوم معتدل على الوجه البحري والقاهرة

اليوم.. "المركزي" يطرح أذون خزانة بقيمة 19 مليار جنيه

 عدد المشاهدات: 96

 تعليقات الفيس بوك

 

  • اقــــرأ أيــــضا
  • الأكثر قراءة





   
  فيديوهات العاصمة